الـصـفـحـة الـرئـيـسيـة
لـمـحـة عـن الـثـانـويـة
صــــور الــــثــــانــويــــة
الــــمــــتــــفــــوقــــون
الــــــنـــــتــــــائــــــــــج
الــــتـــســــجــــــيـــــل
جـــــــديــــــــــدنـــــــــا

امـتـحـانـات الشهادات
آخـــــــــر الأخـــــبــــــار
مـــواقـــع مـــفـــيـــــدة
ســـــــــجــــــــل الــزوار
الــــــتـــــصــــــويــــــــت
الــقــائــمـة الـبريــديــة
الاتــــــصــــال بـــــنــــــا

التربية تمنح طلاب الشهادات العامة .. الاعتراض على نتائجهم بعد شهرين من صدورها

اكدت وزارة التربية في تعليماتها حول اعداد النتائج للامتحانات العامة واعلانها ضرورة ان تبقى دوائر الامتحانات على اتصال مستمر مع مديرية الامتحانات .

ومع دائرة الامتحانات في مركز اعداد النتائج للمساعدة في حل اي اشكال قد يعترض العمل وتعلم مديرية الامتحانات عن كل خطأ او صعوبة في التنفيذ لاستدراكه والوصول الى الحل المناسب. ‏

ويكلف احد العاملين في دائرة الامتحانات بالسفر اذا اقتضى الامر الى مركز اعداد النتائج مصطحبا معه قائمة بالمشاكل للعمل على حلها. ‏

وتعالج المشكلات بعد اعلان النتائج عن طريق مديرية الامتحانات حصرا ويبلغ الطلاب المعاقبون عقوباتهم وتؤخذ تواقيعهم إشعارا بالتبليغ وترسل اعتراضاتهم على عقوباتهم الى الوزارة وفق التعليمات الناظمة. ‏

وتوافى مديرية الامتحانات ودائرة الامتحانات في مركز اعداد النتائج -حسب الشهادة- بقوائم الاخطاء المادية التي تم تصحيحها اثناء تسليم وثائق النجاح. ‏

منعت الوزارة اعادة النظر في اوراق الاجابة وتصحيحها بأي وجه من الوجوه الا في حالة وجود خطأ مادي وقد عرفت التعليمات الخطأ المادي بأنه: ‏

- الخطأ في نقل درجة أي سؤال من مربعها الصغير في حاشية الورقة إلى الحقل المخصص لها في القسيمة. ‏

- الخطأ في جمع الدرجات والخطأ في نقلها الى حقل الدرجة النهائية. ‏

- حالات عدم تصحيح السؤال كاملا او جزءا منه. ‏

- واوضحت التعليمات انه يحق للطالب - نتيجة احتمال وقوع خطأ مادي في جمع الدرجات الاعتراض على صحة الدرجات التي اكتسبها في مادتين على الاكثر وعلى مديريات التربية التقيد بما يأتي: ‏

- إبلاغ الطلبة امكانية الاعتراض على نتائجهم في مادتين فقط خلال شهر واحد من اعلان النتائج. ‏

- استلام الاعتراضات واعداد قائمة بأسماء الطلاب المعترضين ورموز المواد التي اعترضوا عليها وارسالها الى مركز التصحيح. ‏

- تكليف لجنة بإشراف السيد مدير التربية تضم رئيس دائرة الامتحانات ورئيس شعبة الشهادة في دائرة الامتحانات مهمتها تهيئة الاوراق المعترض عليها ودراستها والرد عليها فور ورودها والتأكد بعد فتح القسيمة من: ‏

صحة الاسم والرقم والمادة ، وصحة جمع درجات كل سؤال من الدوائر الى مربع درجة السؤال وصحة نقل الدرجة من المربع الصغير الى الحقل المخصص لها في القسيمة. وصحة جمع الدرجات على القسيمة. ‏

او حالات عدم تصحيح السؤال كاملا او جزءا منه. ‏

وتثبيت مجموع الدرجة النهائية للمادة بدقة تامة في الحقل المخصص لها من القائمة بعد التأكد من حساب درجة اعمال السنة ودرجة الامتحان الشفوي او العملي للمواد المجزأة والتوقيع على ذلك وتسليمها الى: مديرية الامتحانات. ‏

- عدم النظر في جمع المفردات الجزئية لأي سؤال من الاسئلة لأن هذه العملية تحتاج الى اختصاصي في المادة. ‏

- خبير بتطبيق سلم الدرجات لتقدير صحتها وهي تخرج بهذا من اعادة النظر في الخطأ المادي الى اعادة النظر في التصحيح الامر الذي منعته المراسيم الناظمة للامتحانات العامة بأي وجه من الوجوه. ‏

- تعد اللجنة المكلفة بدراسة الاوراق تقريرا توضح فيه حالة الورقة اذا تبين لها وجود خطأ مادي في نقل الدرجات او جمعها او عدم تصحيح سؤال او جزء منه ولايجوز للجنة ان تصحح الخطأ المادي او تجري اي تعديل على ورقة الاجابة وتوضع الاوراق التي تبين وجود خطأ مادي فيها مع التقارير التي اعدتها اللجنة ضمن مغلف مغلق يسلم الى مديرية الامتحانات باليد او بالبريد الر سمي المكتوم حسب الاصول (مع قوائم اسماء الطلاب المعترضين بعد تسجيل الدرجات عليها) ‏

ومع ضرورة التأكيد على عدم تسليم المعاملات باليد وعدم توجيه الطلاب الى مراكز التصحيح وعدم الرد على المعاملات التي ترد بصورة غير نظامية ‏

- عدم اطلاع الطلاب او ذويهم على اوراق اجاباتهم وعدم اعطائهم درجاتهم من الورق مباشرة. ‏

- وطلبت الوزارة من مديرياتها الامتناع كليا عن اعطاء الطلاب درجاتهم او نتائجهم قبل اعلانها رسميا حرصا على مبدأ المساواة بين الطلاب وسلامة الامتحانات وسمعة العاملين فيها. ‏

تشرين
02-06-2007